الرئيسية - اخبار الوطن - من قتل الحمادي؟!
من قتل الحمادي؟!
الساعة 08:32 مساءً (جهينة يمن)

من قتل الحمادي؟ 

جهينة يمن-"الشمايتين" محمد العزعزي 

 

 

 

 

 

 

 

 

اغتيال القائد الكبير عدنان الحمادي يوم الإثنين 2/12/2019م قائد اللواء (35) مدرع شرعية صاحب اول طلقة لتحرير تعز جنوب اليمن الذي خاض المعارك باحترافية ونجى خلال مواجهات العدو الحوثي. 

المصادر المحلية مازالت متخبطة بسرد الروايات المتناقضة عن كيفية الاغتيال المأساوي ومن هي الجهة الارهابية التي اطلقت  النار على العميد الركن عدنان محمد الحمادي وشقيقه في مديرية المواسط بمحافظة تعز ما أدى إلى استشهاده ولم يعرف الوسط الشعبي عدد الضحايا الذين كانوا بالجوار وملابسات الجريمة النكراء التي هزت الجميع وأصابتهم بحالة من الحزن والحيرة. 

جدير بالذكر أن القائد عدنان رجل مثقف يميل للمدنية وعسكري محنك وقائد اللواء (35) قد تعرضا لهجوم اعلامي عنيف من خصومه الحوثيين ورفاق السلاح الانتهازيين خلال الاربع السنوات الماضية ولم يسلم من موجات تحريض واتهامه بالعمالة وتناوله بشكل مقزز والتشهير به عبر وسائل الاتصال بحملات عنيفة مركزة حد الاسفاف .
 
 يحضى العميد الركن الحمادي بشعبية جارفة وحب واحترام الجماهير العريضة على مستوى البلد وهو الذي ضحى بكل غالي من اجل تحرير تعز وذكر بأكثر من خطاب ان تحرير تعز هو الهدف الأسمى للجيش الوطني وما ينبغي العودة للخلف وتحرير المحرر وعمل خلال السنوات الماضية على نزع فتيل الاحتراب الداخلي في ريف تعز الجنوبي علما بأنه قد تعرض لأكثر من محاولة اغتيال خلال الفترات الماضية.

ويبقى السؤوال الكبير من هي الأيادي الآثمة التي قتلت القائد الانسان عدنان الحمادي في أسوأعملية اغتيال في تاريخ اليمن المعاصر؟! ولمعرفة الجناة يجب على الرئيس هادي والحكومة اليمنية والتحالف العربي البدء بالتحقيق الشفاف عبر لجان دولية محايدة وكشف النتائج للرأي العام.