الرئيسية - اخبار الوطن - شاهد البركاني يفاجئ الجميع ويصف الاماراا بهذا الوصف الغريب ..تفاصيل ماقاله!
شاهد البركاني يفاجئ الجميع ويصف الاماراا بهذا الوصف الغريب ..تفاصيل ماقاله!
الساعة 10:06 مساءً

 

 


 

اخر الاخبار من جهينة

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

   

 

 

 

 

     

 

م ما تقوم به الامارات من عمليات اغتصاب للجزر اليمنية وتمويل مليشيات الانتقالي ومن هم على شاكلتهم والسعي جاهدة الى تمزيق الوطن . تاريخ طويل من المآسي والقتل والدمار والتخريب التي مارستة الامارات وتمارسة حتى اليوم في اليمن . تفاجأت اليمن "الارض والانسان " ب نشر رئيس البرلمان اليمني الشيخ سلطان البركاني في صفحته في الفيس بوك بعد تحرك الامارات لإجلاء الطلاب اليمنيين . وبدأ البركاني بعبارة "إمارات الخير" وقال البركاني "ليس غريباً على إمارات الخير أن تبادر إلى إنقاذ أبنائنا الطلاب المحاصرين (بوباء كورونا) في مدينة ووهان الصينية". واضاف البركاني "هي ذاتها الإمارات التي هبت بالأمس لنجدة أشقائها من (وباء الحوثي) وجادت بدم أبنائها كأغلى ما لديها...وهي نفسها التي تجود بالمال والجهد في مسيرة عطاءٍ لا تنتهي منذ أشرق في سماء العروبة زايد الخير الذي ما تأخر عن محنةٍ ألَمَّتْ بأبناء عمومته في اليمن السعيد". وواوضح كما هو سد مأرب العظيم شاهدٌ على عطاء هذا البلد العظيم.. سيضاف هذا الإنجاز إلى سجلٍ ذهبي زاخرٍ بقيم الوفاء والأخوة والعطاء. تحيةً لإمارات الخير .. لشعبها ..لحكومتها.. لرئيسها... لولي عهدها. وبحسب مراقبين وسياسيين فان خطاب البركاني نابع من توجهات المؤتمر الشعبي العام وقياداته للتحالف مع الامارات ل ضرب عدوهم اللدود والمتمثل في حزب الاصلاح "الاخوان المسلمين " والذين اعلنت الامارات صراحة انها شاركت مع التحالف ليس من اجل دعم الشرعية وانما هناك اهداف اخرى ابرزها تصفية اخوان اليمن . بينما ترى قيادات حزب الاصلاح في ما تناوله الشيخ سلطان انه بكلامة هذا يثبت للجميع ان دعوات لتوحيد الصف في مواجهه الحوثي ما هو الا خزعبلات ومغالطات , فالمؤتمر لن ينسى حزب الاصلاح وانه تسبب في انتزاع السلطة منهم في احدى ثورات الربيع العربي , وكلام الشيخ سلطان يرتقي الى رتبة منافق مثلة مثل الحوثي يوالى ايران وبنزل في الشعب قتل ودمار . اذا الموضوع الاهم هو ان الشرعية لن تنتصر على الحوثي ,الا بتوحيد الصف الجمهوري تحت "راية الجمهورية اليمنة " راية كل تليمنيين ,وطي الخلافات او محاولة تأجيلها ..ماعدى هذا لن يكون هناك اي تقدم او تحول عن ما هو علية الحال الآن "كر وفر"