الرئيسية - عربي ودولي - عاجل : لن تصدق من يكون...الكشف عن "الخائن" الذي سلم الامريكان معلومات دقيقة عن تحركات قاسم سليماني..."الاسم+ صورة"
عاجل : لن تصدق من يكون...الكشف عن "الخائن" الذي سلم الامريكان معلومات دقيقة عن تحركات قاسم سليماني..."الاسم+ صورة"
الساعة 05:43 صباحاً

رغم استخدامه لهجة التهديد والوعيد ضد الولايات المتحدة كرد على مقتل قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس نائب رئيس ميليشيا الحشد الشعبي في العراق، إلا أن وثائق أميركية كشفت النقاب عن اعترافات قيس الخزعلي أثناء فترة اعتقاله من 2007 إلى 2010 عن خيانته للذين يبكي عليهما اليوم

 

 


 

اخر الاخبار من جهينة

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

 

في التفاصيل، كشفت تحقيقات أميركية أجريت مع زعيم ميليشيات عصائب أهل الحق قيس الخزعلي خلال فترة اعتقاله من 2007 حتى 2010 عن مفاجآت صادمة عن إحدى أذرع إيران في العراق.

 

واعتقلته القوات الأميركية على خلفية اتهامه بقيادة ميليشيات معادية للقوات متعددة الجنسيات في العراق بقيادة الولايات المتحدة، وتورطه في تهريب الأسلحة من إيران، وجرائم القتل خارج نطاق القضاء، واقتحام مجلس محافظة كربلاء (في 2007)."، وفق التحقيقات التي رفعت القيادة المركزية للولايات المتحدة "سينتكوم" عن سريتها في 2018.

 

أسماء ضباط وطرق التعاون
وأظهرت التحقيقات التي كشفت عنها "سينتكوم"، تعاونا كبيرا من قبل الخزعلي الذي وفر معلومات خلال جلسة التحقيق الأولى، حول شكل التعاون بين الميليشيات الشيعية والحرس الثوري الإيراني وطرق التدريب وأسماء الضباط الإيرانيين.

 

 

وأقر الخزعلي خلال التحقيقات، بأن أعضاء جيش المهدي الذي يقوده زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر وكتائب حزب الله قد تلقوا تدريبا ودعما عسكريا من مصادر إيرانية، إضافة إلى تلقي أعضاء منظمة بدر تدريبات في إيران.

 

واعترف الخزعلي أنه قابل ضابطين إيرانيين من أصل خمسة تابعين للحرس الثوري، كانوا يساعدون في تسهيل تدريب المجموعات العراقية المسلحة، وقد كشف الخزعلي للمحققين عن الأسماء التي يعمل بها هؤلاء الضباط، إضافة إلى تفاصيل عن عملية التدريب.

 

كما كشف الخزعلي للمحققين الأميركيين عن اسم معسكر لتدريب المجموعات العراقية يدعى "معسكر الإمام خامنئي"، من أصل ثلاثة معسكرات شمال طهران. وأوضحت التحقيقات أن مشرفي التدريب في هذه المعسكرات كلهم إيرانيون يتحدثون الفارسية، وتتم ترجمة تعليماتهم إلى العربية