الرئيسية - عربي ودولي - ضحكة الوزير يوسف بن علوي في نيويورك هزت السعودية وتهديد السلطنة بدفع ثمن غالي
ضحكة الوزير يوسف بن علوي في نيويورك هزت السعودية وتهديد السلطنة بدفع ثمن غالي
الساعة 01:59 صباحاً
حكة الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية في سلطنة عمان الدبلوماسي الشرس يوسف بن علوي أثارت ضجة وهزت السعودية العظمى، خصوصا إنها ضحكة متبادلة مع وزير خارجية إيران وفي نيويورك فقد أثار إنتشار صورة يبدو الوزير بن علوي يضحك من قلبه مع وزير خارجية إيران محمد جواد ظريف غضب كاتب سعودي فنشرها ساخرا وغاضبا ومتهما السلطنة بالخيانة، لأن الصورة جاءت بعد ضرب أرامكو، وكان السلطنة مسؤولة عن حماية السعودية من مراهقاتها الصبيانية خلف شيطان العرب. الكاتب و الباحث السياسي و المستشار الإعلامي السعودي كما يقدم نفسه السيد مبارك آل عاتي كتب تغريدة على صفحته على موقع تويتر نشر فيها صورة الضحكة التي هزت السعودية وعلق عليها بقوله ما نصه كما لسع الدبور: “وزير خارجية #سلطنة_عمان يجتمع بوزير خارجية #ايران في مقر اقامة الاخير في #نيويورك ..واضح من تبادل القهقة سير مجريات المحادثات التي جاءت بعد العدوان الارهابي الايراني على #بقيق و #خريص“ ليرد عليه ناشط عماني فقط بكلمة صحيح كلامك أشكرك، وارفق فيها صورة لقبلة من الشفايف بين وزير خارجية إيران وشيطان العرب و تفاعل النشطاء من السعودية و الإمارات مع التغريدة بالكثير من الشتائم و الإتهامات للسلطنة كالعادة التي تم تأسيس الذباب و الإعلام عليها مبارك لم يكن السعودي الوحيد الذي هاجم السلطنة في الأيام القليلة الماضية، و فيما يبدو أن الحملة السعودية تركز الأن على سلطنة عمان، بعدما بدأت في إمارات الشر قبل أسابيع، فقد هدد حساب سعودي سلطنة عمان علانية بان تدفع الثمن غالي وغالي جدا.